تركيا تحتفل بعيد الطفولة والسيادة الوطنية

تحتفل تركيا، اليوم الإثنين، بعيد الطفولة والسيادة الوطنية، بفعاليات متنوعة في عموم البلاد، والبعثات الخارجية.

وصباح اليوم، أقيمت مراسم أمام النصب التذكاري لمؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك، في البرلمان، بمناسبة الذكرى الـ 98، لافتتاح مجلس الأمة التركي الكبير (البرلمان) والعيد.

ووضع نائب رئيس البرلمان، أحمد أيدن، إكليلا من الزهور على النصب، وتم الوقوف دقيقة صمت، وعُزف النشيد الوطني.

وشارك في المراسم، نائب رئيس الوزراء المتحدث باسم الحكومة بكر بوزداغ، ووزير التربية عصمت يلماز، ووزيرة العمل والضمان الاجتماعي جوليدة صاري أوغلو، ووزير التنمية لطفي ألوان، ووزير الشباب والرياضة عثمان أشكن باك، ونواب وغيرهم من المعنيين.

ويوافق “عيد الطفولة والسيادة الوطنية” في تركيا، 23 أبريل/نيسان من كل عام، وهو التاريخ الذي وُضع فيه حجر أساس الجمهورية التركية، وافتتح مجلس الأمة الكبير (البرلمان) عام 1920.

وتشهد المدن التركية فعاليات مختلفة بهذه المناسبة، كما يحتفل بها الأتراك خارج تركيا لاسيما في جمهورية شمال قبرص التركية.

جدير بالذكر أن مؤسس الجمهورية أتاتورك؛ أهدى عيد السيادة الوطنية لأطفال العالم، لذلك تحول اسم العيد إلى “الطفولة والسيادة الوطنية”.